العربية للطيران تسجل أرباحاً صافية قدرها 266 مليون درهم خلال الربع الأول 2024

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
العربية للطيران تسجل أرباحاً صافية قدرها 266 مليون درهم خلال الربع الأول 2024, اليوم الاثنين 13 مايو 2024 11:01 مساءً

أعلنت العربية للطيران (ش.م.ع)، أول وأكبر شركة طيران اقتصادي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، اليوم عن تسجيل نتائج مالية وتشغيلية قوية للربع الأول المنتهي في 31 مارس 2024، حيث واصلت الشركة توسيع شبكة وجهاتها وتعزيز مكانتها الرائدة في السوق.

وسجلت “العربية للطيران” أرباحاً صافية بلغت 266 مليون درهم عن الأشهر الثلاثة المنتهية في 31 مارس 2024 بانخفاض نسبته 22% مقارنة مع 342 مليون درهم تم تسجيلها في الربع الاول من العام 2023. وخلال الفترة نفسها، بلغت إيرادات الشركة 1.54 مليار درهم، بارتفاع نسبته 8% مقارنة بإيرادات الربع الاول من العام الماضي. ونقلت الشركة على متن أسطولها أكثر من 4.4 مليون مسافر في الربع الاول عبر جميع مراكز عملياتها التشغيلية، وذلك بارتفاع نسبته 13% مقارنةً بـ 3.9 مليون مسافر تم نقلهم خلال الربع الأول من العام الماضي، بينما بلغ معدل إشغال المقاعد (نسبة عدد المسافرين إلى عدد المقاعد المتاحة) خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام 2024 نسبة مرتفعة بلغت 85%.

لمحة عن آداء الشركة خلال الربع الاول 2024:

% الربع الاول 2023 الربع الاول 2024 درهم

8% 1.4 مليار درهم 1.54 مليار درهم إيرادات

13% 3.9 مليون 4.4 مليون عدد المسافرين

 انطلاقا من جميع المراكز التشغيلية

85%85%معدل إشغال المقاعد

(22%) 342 مليون درهم 266  مليون درهم صافي الأرباح

وفي معرض تعليقه على النتائج، قال الشيخ عبدالله بن محمد آل ثاني، رئيس مجلس إدارة “العربية للطيران”: “تعكس النتائج المالية القوية التي حققتها “العربية للطيران” خلال الأشهر الثلاثة الأولى من هذا العام التزامنا الثابت بالتميز التشغيلي ومواصلة تقديم خدماتنا عالية الجودة لعملائنا”. وأضاف: “بالرغم من استمرار حالة عدم اليقين الاقتصادي والجيوسياسي، والتأثير الموسمي على أعمالنا، وارتفاع أسعار الوقود إلى جانب تقلبات العملات وتحديات سلسلة التوريد، فإن تركيزنا على زيادة الربحية والحفاظ على كفاءة العمليات التشغيلية قد مكننا من تقديم نتاج مالية وتشغيلية قوية للربع الاول من هذا العام. ونحن واثقون من قدرتنا على تجاوز تحديات الاسواق الحالية والاستفادة من الفرص الجديدة، مع ضمان استمرارنا في تقديم أفضل قيمة لعملائنا ومساهمينا”.

وجاء صافي أرباح الربع الأول مدفوعًا بزيادة اعداد المسافرين ونمو الإيرادات. وتأثرت هذه النتائج أيضًا بالتحول الموسمي خلال شهر رمضان، وارتفاع أسعار الوقود، وتقلبات أسعار العملات في الأسواق الرئيسية، والتحديات المستمرة في سلسلة التوريد التي ساهمت في ارتفاع التكاليف الناتجة عن التضخم عبر القطاع ككل.

وأضاف آل ثاني: “بينما تستمر التحديات الجيوسياسية الحالية والاضطرابات المتواصلة في سلسلة التوريد التي لا تزال صناعة الطيران العالمية تواجهها، فإننا نبقى ثابتين في خططنا للنمو لعام 2024، معتمدين بذلك على قوة نموذج الأعمال الذي نتبعه. ونحن واثقون من مستقبل قطاع الطيران الاقتصادي في المنطقة والعالم ككل بينما نواصل الاستثمار في الفرص الجديدة المتاحة والتي ستسمح لنا بتوسيع نطاق خدماتنا القائمة على مبدأ القيمة المضافة إلى قاعدة أوسع من العملاء”.

وأضافت “العربية للطيران” خلال الربع الاول وجهتين جديدتين انطلاقاً من مراكز عملياتها في دولة الإمارات والمغرب ومصر وباكستان من خلال اسطول طائرات حديث مكون من 74 طائرة ايرباص A320 وA321. وحصدت العربية للطيران على المركز الثالث عالمياً لأعلى هامش ربح بين شركات الطيران العالمية حسب تصنيف مؤشر “ايرلاين ويكلي” لأكثر شركات الطيران ربحاً في العالم. وفي مارس، وافق مساهمو الشركة خلال اجتماع الجمعية العمومية السنوي على توزيع أرباح نقدية بنسبة 20% من رأس المال للسنة المالية 2023. وبلغ حجم السيولة المتوفرة للشركة خلال الربع الاول من العام الجاري 5 مليار درهم نقداً وما يعادله.

أخبار ذات صلة

0 تعليق