جرعة قاتلة في سعر الغاز المنزلي وعودة الطوابير الطويلة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

فرضت مليشيا الحوثي الإرهابية، جرعة سعرية جديدة على مادة الغاز المنزلي، في محافظة إب (وسط اليمن)، وذلك بعد أسابيع من وقف بيعه للمواطنين.

وقالت مصادر محلية، إن مليشيا الحوثي عاودت تزويد وكلاء الغاز في أحياء وحارات مدينة إب، بعد أن فرضت تسعيرة جديدة بزيادة أكثر من 20% عن سعره السابق.

وأوصحت المصادر، أن المليشيا أجبرت وكلاء الغاز ببيع الأسطوانة سعة 20 لتر بمبلغ 7300 ريالا بعد أن كانت تبيعه بستة آلاف ريال سابقاً.

وفي صنعاء، قالت مصادر محلية للمشهد اليمني، إن مليشيا الحوثي بدأت استئناف بيع الغاز عبر محطات متنقلة، متسببة في عودة الطوابير الطويلة للحصول على المادة الاستهلاكية.

وكانت مليشيا الحوثي قد افتعلت أزمة في مادة الغاز المنزلي بالمحافظة منذ أسابيع، وأوقفت تزويد الوكلاء بالمادة في مقدمة لرفع سعره، ضمن استراتيجية افتعال الأزمات التي تنتهجها في المحافظات الخاضعة لسيطرتها منذ نحو تسع سنوات.

أخبار ذات صلة

0 تعليق