تونس: إطلاق دليل التربية البيئيّة لمؤسسات الطفولة المبكّرة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
تونس: إطلاق دليل التربية البيئيّة لمؤسسات الطفولة المبكّرة, اليوم الأربعاء 5 يونيو 2024 10:27 مساءً

تونس: إطلاق دليل التربية البيئيّة لمؤسسات الطفولة المبكّرة

نشر في تونسكوب يوم 05 - 06 - 2024

383071
شاركت وزيرة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السنّ آمال بالحاج موسى، رفقة ليلى الشيخاوي المهداوي، وزيرة البيئة، وعبد المنعم بلعاتي وزير الفلاحة، وكمال دقيش وزير الشباب والرياضة، بحضور لسعد سعيّد رئيس ديوان وزارة الشؤون الثقافيّة، والنّاصر الجلجلي المدير العام للوكالة الوطنية لحماية المحيط، وسمير بن مريم المدير العام للطفولة، صباح يوم الأربعاء 5 جوان 2024 بالمنتزه الحضري النحلي بأريانة في فعاليّات الموكب المنتظم بمناسبة الاحتفاء باليوم العالمي والوطني للبيئة تحت شعار " إصلاح الأراضي ومكافحة التصحر والقدرة على التكيّف".
وأعلنت آمال بلحاج موسى عن إطلاق وزارتي الأسرة والبيئة لدليل التربية البيئيّة لمؤسسات الطفولة المبكّرة والذي يعدّ انتاجا مشتركا تواصل إعداده لأشهر طويلة من العمل الجماعي بين الإدارة العامة للطفولة والوكالة الوطنيّة لحماية المحيط لتعزيز وعي الأطفال بالقضايا البيئية وإكسابهم مهارات وسلوكيات إيجابية تجاه البيئة منذ سن مبكرة وتجذير الحسّ البيئي لدى الناشئة في سنّ ما قبل الدراسة، مشيرة إلى أنّ هذا الدليل يعمل على دمج المفاهيم البيئية في المناهج التعليمية للأطفال في مراحلهم العمريّة الأولى.
كما أفادت وزيرة الأسرة أنّ هذا الدليل يمثّل وثيقة وأداة تعليميّة ذات صبغة علميّة وتطبيقيّة، ويتضمّن الدليل أنشطة تعليميّة مبتكرة ومتنوعة مثل القصص والألعاب والأنشطة العمليّة التي تركز على مبادئ الحفاظ على البيئة والاستدامة، معتبرة أنّ الدليل يستهدف بالأساس مربيّ ومهني قطاع الطفولة المبكّرة بحوالي 7 الاف مؤسسة وتنمية قدراتهم في مجال التنمية المستدامة وتوفير بيئة سليمة للأجيال القادمة.
وأضافت أنّ الوزارتين دأبتا منذ 2013 على تنظيم المسابقة الوطنيّة لأحسن رياض الأطفال الصديقة للبيئة 6 مرات، وترشّحت لها حوالي 130 روضة أطفال و تم اسناد الشارة الايكولوجية ل5 مؤسسات منها، مشيرة إلى تسجيل مشاركة مميّزة في النسخة السادسة لرياض الأطفال من القطاع العمومي بلغت 14 مؤسسة من مجموع 40 عمل مشارك وتتوزع بين 6 رياض أطفال تابعة لوزارة الدفاع الوطني و 5 رياض أطفال عمومية تابعة لوزارة الأسرة (غمراسن ، الذهيبة، بير الاحمر/ تطاوين ، المغيلة / سيدي بوزيد، العويثة / القيروان) و3 رياض أطفال بلدية، ومؤكدة أن هذه المشاركة للقطاع العمومي تعكس نجاعة توجّه الدولة لدعم القطاع العمومي وإعادة دوره الريادي في ضمان جودة التعلمات والخدمات المقدمة للأطفال بمؤسسات الطفولة المبكّرة.
وبيّنت الوزيرة في السياق ذاته، مراهنة الوزارة على مزيد تعزيز دور القطاع العمومي وخلق التوازن مع القطاع الخاص تكريسا لتكافؤ الفرص بين أطفال تونس في النفاذ للتربية قبل المدرسيّة وإعمالا للدور الاجتماعي للدولة من خلال مجموعة من البرامج لعل أهمها إرساء الروضة العمومية خلال الفترة 2022-2024 بإحداث 49 روضة أطفال عمومية ودعم رياض الأطفال البلدية من خلال التدخل لفائدة أكثر من 45 روضة أطفال بلدية سواء بإعادة البناء أو إعادة التهيئة و التجهيز بقيمة تدخل تناهز 9 مليون دينار، إلى جانب دعم برنامج روضتنا في حومتنا و تكفل الوزارة بتسجيل 25 ألف طفل سنة 2024 من أبناء العائلات محدودة الدخل برياض الأطفال الخاصة و العمومية.
كما ذكرت بإطلاق وزارة الأسرة بالشراكة مع وزارة البيئة وجميع الوزارات والهياكل الحكومية ومنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص في 23 جوان 2023 مسار اعداد الخطة الاستراتيجية الوطنية حول التغيرات المناخية وحقوق.
وتمّ خلال هذا الموكب الإعلان عن المتوّجين في إطار المسابقة الوطنيّة لأحسن رياض الأطفال الصديقة للبيئة بعنوان سنة 2023 "تحت شعار: روضتي قدوتي ... نحو بيئة سليمة" ومن بينها الروضة العمومية بغمراسن والروضة البلديّة بلاكانيا ، وإسناد دروع المثابرة وشهائد تقدير تثمينا لمجهودات مؤسسات الطفولة المبّكرّة التي تميّزت بتبنيها لنشر الحسّ البيئي لدى الناشئة.
وشهد اللقاء مداخلات تضمّنت تعريفا مفصّلا لمضمون دليل التربية البيئيّة لمؤسسات الطفولة المبكّرة ومداخلات حول "التجديد والإبداع: محركان للتحسيس والثقافة البيئيّة" و"تثمين التراث البيئي والثقافي عبر الطوابع البريديّة البيئيّة" و "واقع وأفق الفعل البيئي والثقافي من خلال دور الثقافة الصديقة للبيئة".

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.




إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق