الشرطة تبحث عن أسوأ أبوين.. تركا 3 رضع في الشارع خلال سبع سنوات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

بدأت الشرطة البريطانية عملية بحث عن أسوأ أبوين تبين أنهما مسؤولان عن هجر ثلاثة أطفال حديثي الولادة على مدار سبع سنوات، بتركهم في أماكن عامة والابتعاد.

وقالت صحيفة "مترو" أن أصغر الأولاد الثلاثة كانت الطفلة إلسا، التي كان عمرها أقل من ساعة عندما عثر عليها أحد المشاة في حقيبة تسوق في درجات حرارة متجمدة في نيوهام ليلة 18 يناير.

وأظهرت اختبارات الحمض النووي بعدها أن لديها أخًا وأختًا، يعرفان باسم هاري ورومان، تم العثور عليهما مهجورين في ظروف مماثلة في نفس المنطقة من العاصمة في عامي 2017 و2019. ولم يتم بعد التعرف على والدي الأطفال الرضع، على الرغم من بحث الشرطة.

ورفعت القاضية كارول أتكينسون القيود المفروضة على الإبلاغ عن شهود ومعلومات بما يحقق "المصلحة العامة" ويساعد في تحديد الوالدين البيولوجيين، وقالت: "هناك مصلحة عامة واضحة في الإبلاغ عن هذه القصة." مضيفة أن " التخلي عن طفل في هذا البلد هو حدث غير عادي للغاية " مشيرة أنه من " الأهمية الهائلة أن يعرف الناس أن هناك أمًا وأبًا شعروا بالحاجة إلى التخلي عن أطفالهم بهذه الطريقة، ثلاث مرات، وهذا أمر ذو أهمية كبيرة ، من الواضح لي."

وبسبب حساسية القضية وأهمية كشف هوية الوالدين سمحت المحكمة للمرة الأولى بنشر معلومات محددة تخص الأطفال، على أمل أن يساعد ذلك في العثور عليهما أو على أحدهما على الأقل، وكشف ملابسات هذه القضية.  

 

تويتر
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق