هيئة الفجيرة للبيئة تتعامل مع الوشق في الفيديو المتداول

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

فور ورود المقطع المتداول تحركت الفرق المختصة من هيئة الفجيرة للبيئة للتعامل سريعاً مع الموقف، وقد تم تحديد الموقع الذي تم التقاط المقطع به والتأكد من وجود الحيوان من عدمه في محيط المنطقة بالتعاون مع المجتمع المحلي والجهات المختصة، حيث تبين أن الحيوان ليس بسائب وتعود ملكيته لشخص هاوي تربية الحيوانات و هو قط بري (الوشق) من فئة القطط البرية المتوسطة الحجم وقد تم السيطرة عليه في المنطقة التي شوهد بها وهي احدى المناطق الجبلية في إمارة الفجيرة.

تعاملت الفرق المختصة من هيئة الفجيرة للبيئة مع مالك الحيوان والذي أظهر تعاونه مع فريق هيئة الفجيرة للبيئة المختص وقام بتسليم الحيوان مُقِرَّاً بجهله بنوع الحيوان ومدى أهميته حيث اعتبره احدى أنواع القطط الأليفة التي يسمح باقتنائها وتربيتها.

بدورها تواصلت هيئة الفجيرة للبيئة مع احدى حدائق الحيوانات في الدولة والتي أبدت تعاونها الكامل في استقبال الحيوان والتعامل معه بشكل آمن وتوفير البيئة المناسبة له والاعتناء به.

وأفادت سعادة/أصيلة المعلا. مدير هيئة الفجيرة للبيئة، بأن هيئة الفجيرة للبيئة لديها فرق متخصصة للتعامل مع مثل هذه الحالات من بلاغات الحيوانات والتي تُؤخَذْ على مَحْمَلْ الجِد حفاظاً على أمن وسلامة البيئة والانسان والحيوان وذلك بما يدعم الحفاظ على التوازن البيئي في إمارة الفجيرة.

وأضافت هناك قوانين محلية واتحادية تحظر اقتناء أنواع معينة من الحيوانات أو الاتجار فيها وفق قائمة مصنفة ضمن الفئة الحمراء لاتفاقية السايتس، حيث يعد الوشق ضمن القائمة، واستناداً على ذلك تم اتخاذ الاجراءات القانونية من قبل الهيئة تجاه مالك الحيوان، مع العلم أن الغرامة المترتبة على امتلاك أو حيازة حيوانات خطرة تتراوح بين 500 – 10 ألف درهم.

يعد القط البري (الوشق) من أنواع القطط البرية النادرة في الدولة والتي تتخذ من سلسلة جبال الحجر مأوى لها، ويعتبر من القطط المفترسة التي يمكنها أن تقفز نحو مسافة 10 أقدام في الهواء لصيد فريستها، كما تلعب دوراً هاماً في النظم البيئية الخاصة بها حيث يعد تواجدها مؤشر إيجابي للصحة البيئية العامة لإمارة الفجيرة.

وتعمل هيئة الفجيرة للبيئة دائماً على توعية الجمهور ومرتادي المناطق البرية بعدم التعرض للكائنات البرية وعدم المساس بمكونات التنوع البيولوجي الفريد في بيئتنا الخضراء للحفاظ على توازن وصحة بيئتنا والاستمتاع بجمالياتها الطبيعية الغنية.

وتهيب هيئة الفجيرة للبيئة الجمهور من ملاك الحيوانات الخطرة بضرورة تسجيلها لدى الهيئة في أقرب وقت ممكن، و الابلاغ عن الحيوانات البرية والبحرية أو أي شكاوى بيئية عن طريق الرقم المجاني 800368

تويتر

أخبار ذات صلة

0 تعليق