نور تحكي تجربتها في «السفيرة عزيزة» الملهمة من مريضة إلى رائدة لدعم المصابين بالسرطان

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

حكت نور شكرى تجربتها الملهمة من مواجهة السرطان لدعم مجتمعات المرضى.

 

وقالت خلال لقائها ببرنامج السفيرة عزيزة المذاع على قناة دى إم سى، إن هناك مبادرة كثيرة لدعم مرضى السرطان فى مصر وكلها من جمعيات أو مستشفيات ولكنها ليست من مريض، متابعة: "أنا كنت عاوزة حد يحس بيا ويفهمنى مش يجيبلى دواء أو يقولى أروح فين وأجى منين وكل تركيزى كان فى دععم المريض نفسيا".

 

وأكدت أن كل هدف المبادرة دعم الناس نفسيا، مضيفة: "عاوزة أقول لحد انا مش كويسة مش عاوزة حد يسمعنى ويقولى انت ى كويسة وانتى بطلة ومحاربات السرطان، انا عاوزة حد أقوله انا مش كويسة ويقولى أنا كمان، وعملنا جروبات ضمت أكثر من 11 ألف وكان يهمنى أن اللى يدخل الجروب المريض وأهله ".

 

 

وتابعت: "احنا عملنا جروب وكان بيكبر يوم عن يوم والناس حست أن الجروب ده بمثابة طوق نجاة وبقينا ندعم بعض، والناس لم تكن تصدق إنى بقول السرطان لأن كل الأمراض وحشة حتى البرد لكن السرطان مرض خبيث جدا وكنت عاوزة الناس تتكلم عن المرض لأنه مش حاجة عيب ".

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق